الجزائر تستلم شُحنة من اللقاح الصيني قبل نهاية جانفي الجاري

الجزائر تستلم شُحنة من اللقاح الصيني قبل نهاية جانفي الجاري

الجزائر تعتزم إطلاق حملة التلقيح ضد الفيروس قبل نهاية الشهر الحالي (الصورة: T.online)

فريق التحرير - الترا جزائر

أعلن وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، الأربعاء، عن استلام الجزائر لشحنة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا من الصين قبل نهاية الشهر الجاري.

ميزانية لقاح فيروس كورونا قد تصل إلى الـ20 مليار دينار

وقال عمار بلحيمر، عقب اجتماع الحكومة، إنه "إضافة إلى اللقاح الروسي، من المنتظر أن تستلم الجزائر شحنة أخرى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا (..) من جمهورية الصين الشعبية قبل نهاية شهر يناير الجاري".

وتابع الوزير في ذات السياق أنه تم خلال لقاء الحكومة اعتماد مشروع يهدف أساسا إلى استحداث تدابير جديدة تسهل إجراءات الحصول على لقاح ضد فيروس كورونا في ظل الطلب العالمي الملح والمنافسة الدولية الكبيرة للتزود بهذا اللقاح.

ووفق الناطق الرسمي للحكومة فإن المشروع يقترح تعديل المادة السابعة من المرسوم الرئاسي لتمكين المصلحة المتعاقدة وبصفة استثنائية من تفادي تقديم كفالة استرداد التسبيقات المشترطة من المتعاقد في الظروف العادية.

وأشار في السياق، الوزير بلحيمر إلى أنه من شأن هذا التعديل "التكيف مع إجراءات الدفع والتمويل المعتمدة دوليا تفاديا لأي تعطيل في الحصول على اللقاح ضد وباء كورونا في الوقت المناسب".

وأعلن وزير الصحة والسكان، عبد الرحمان بن بوزيد، منذ أيام عن استلام الشحنة الأولى من اللقاح الروسي "سبوتنيك-في"، في غضون الأيام القادمة، على أن تنطلق بعدها عملية التلقيح ضد الفيروس.

من جانبها سجّلت وزارة الصناعة الصيدلانية، الأحد الماضي، اللقاح الروسي تحضيرا لانطلاق عملية التطعيم في البلاد خلال الشهر الحالي.

وخصصت الحكومة مبلغ  1.5 مليار دينار لاقتناء 500 ألف جرعة من لقاح كورونا الروسي، فيما تركت ميزانية شراء لقاح "كوفيد-19" مفتوحة مع توقع أن تصل إلى  الـ20 مليار دينار، بحسب تصريحات سابقة للمدير العام للميزانية.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

كأول دفعة.. الجزائر تختار اللقاح الروسى للتطعيم ضد كورونا

لقاح كورونا يصل الجزائر في الثلاثي الأوّل من 2021