الخارجية الفرنسية تصدر أوّل بيان لها بعد تصريحات ماكرون

الخارجية الفرنسية تصدر أوّل بيان لها بعد تصريحات ماكرون

الجزائر استدعت سفيرها مباشرة بعد تصريحات ماكرون (الصورة: بوابة الأهرام)

فريق التحرير - الترا جزائر

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الاثنين، أسفها لاستدعاء الجزائر سفيرها لدى باريس، إثر تصريحات أدلى بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حول الذاكرة الجزائرية.

الخارجية الفرنسية: نأسف لاستدعاء الجزائر سفيرها ونؤكد على متانة العلاقة بين البلدين

وأفاد بيان للخارجية الفرنسية بأن "فرنسا تأسف لاستدعاء الجزائر لسفيرها، ومتمسكون بالعلاقات العميقة والقديمة بين البلدين والشعبين".

وأوضحت الناطقة باسم الخارجية، آنييس فون دير مول، أن "فرنسا عازمة على الحفاظ على العلاقات مع الجزائر وتطويرها".

وأضافت: "إني على قناعة أنه من مصلحة البلدين العمل سويًا في كافة المجالات".

والسبت، قررت رئاسة الجمهورية الجزائرية استدعاء سفيرها في العاصمة الفرنسية باريس للتشاور.

وأكدت الرئاسة في بيان سابق أن "الجزائر ترفض رفضًا قاطعًا أي تدخُّل في شؤونها الداخلية، وأن الرئيس عبد المجيد تبون قرر استدعاء سفير الجزائر بفرنسا للتشاور عقب تصريحات غير مسؤولة للرئيس الفرنسي".

 

اقرأ/ي أيضًا:

لوموند: تصريحات ماكرون مقصودة وهذه أهدافها

تصريحات ماكرون.. جزائريون يتفاعلون بالسخرية والتنديد والاستنكار