بن باحمد: الجزائر ستنتج لقاح

بن باحمد: الجزائر ستنتج لقاح "سبوتنيك" شهر سبتمبر المقبل

لطفي بن باحمد، الوزير المنتدب للصناعات الصيدلانية (الصورة: فيسبوك/ الترا جزائر)

فريق التحرير - الترا جزائر

أكد الوزير المنتدب للصناعات الصيدلانية، لطفي بن باحمد، أن لقاح "سبوتنيك" الجزائري سيكون متوفرًا في شهر أيلول/سبتمبر المقبل.

إنتاج لقاح "سبوتنيك" الجزائري سيكون تحت إشراف ومتابعة مجمع "صيدال"

وقال وزير الصناعات الصيدلانية، الأربعاء، لدى نزوله ضيفًا على البرنامج الإذاعي "ضيف التحرير"، إن الجزائر تسعى إلى توفير لقاح "سبوتنيك" شهر أيلول/سبتمبر المقبل، تزامنا مع الدخول الاجتماعي المقبل تنفيذا لتعهدات رئيس الجمهورية.

وأوضح الوزير بن باحمد بأن مصالحه في تواصل دائم مع الشريك الروسي من أجل تجسيد مشروع إنتاج اللقاح محليا خلال الأشهر القادمة.

وفي الصدد أشار المتحدث إلى أن "الشركاء بصدد وضع اللمسات الأخيرة لدخول المشروع مرحلة الإنتاج قريبا بفرع تابع لصيدال في قسنطينة"، مضيفًا: "عدة مخابر دولية تساهم في علمية تصنيع لقاح سبوتنيك محليا".

وفي تصريحات سابقة، أكد المدير العام للوكالة الوطنية للمنتجات الصيدلانية، كمال منصوري، أن "الجزائر ستعمل كمرحلة أولى على تغطية الطلب الوطني من هذا اللقاح ونطمح كمرحلة ثانية لتصديره للخارج خاصة دول الجوار بعد تحقيق الاكتفاء داخليًا".

وفي تصريحات سابقة للسفير الروسي بالجزائر، ايغور بيلياف، قال بأن "خبراء روس سيأتون إلى الجزائر لمعاينة المنشآت الصيدلانية في الجزائر، وأن هذه العملية قد تتطلب من 6 إلى 9 أشهر تقريبا".

وفي الـ 30 من شهر كانون الثاني/جانفي المنصرم، انطلقت حملة التلقيح ضد "كوفيد-19"، من ولاية البليدة، حيث كانت الأولوية للأطباء والممرضين ومختلف مستخدمي وعمال الصحة.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

رسميًا.. الجزائر تشرع في إنتاج لقاح "سبوتنيك" خلال الأسابيع القادمة

بعد روسيا.. الجزائر تتفاوض مع الصين لإنتاج لقاح كورونا محليًا