تباطؤ في وتيرة ارتفاع الإصابات بكورونا وتسجيل 152 وفاة

تباطؤ في وتيرة ارتفاع الإصابات بكورونا وتسجيل 152 وفاة

الجزائر الأولى عربيًا من حيث عدد الوفيات بـ 152 ضحيةً (الصورة مونتيكارلو)

فريق التحرير - الترا جزائر

تواصل أرقام إصابات فيروس كورونا، تراجعها في الجزائر، بعد أن أحصت وزارة الصحة، مساء الأحد، 69 إصابة جديدة في الأربع والعشرين ساعة الأخيرة، مسجلة انخفاضًا مقارنة بيوم السبت، حيث سجلت 80 مصابًا، ليصل بذلك إجمالي المصابين بالوباء إلى 1320 حالةً مؤكدة.

الجزائر تتصدر قائمة الدولة العربية من حيث الوفيات بـ 152 وفاةً

وقال جمال فورار، الناطق باسم لجنة متابعة ورصد فيروس كورونا، إنه "سجلنا 69 إصابة جديدة ليصل الإجمالي إلى 1320 حالة مؤكدة عبر 43 ولاية".

وتابع جمال فورار في تصريح إعلامي، "بخصوص عدد الوفيات سجلنا 22 وفاة جديدة لترتفع الحصيلة الإجمالية إلى  152 ضحيّة، موزعين عبر 30 ولاية"، موضحًا: "حالات الوفيات المسجلة في الـ 24 ساعة الأخيرة، تم حصرها في 11 ولاية، 50 في المائة منها توجد بكل من البليدة والعاصمة".

وأردف في السياق ذاته: "أحصت لجنة المتابعة ستة وفيات في البليدة، ستة في العاصمة، حالتين في برج بوعريريج، حالة واحدة بكل من ولايات تيبازة، عين الدفلى، تبسة، الشلف، أدرار، غليزان، تيزي وزو وعنابة".

وترفع أرقام الوفيات الجزائر إلى صدارة الدول العربية تسجيلًا لعدد حالات الوفاة بمرض "كوفيد-19"، الذي يحتاج العالم.

وحسب ما أعلنه جمال فورار، فإن "عدد المتعافين من الفيروس استقرّ عند 90 حالة، فيما يوجد 626 تحت العلاج، و46 حالة في العناية المركزة بما يمثل 3 في المائة من عدد المصابين، أي أقلّ من النسبة العالمية المقدرة بـ 5 في المائة"، ليشير إلى أن "الحالات المتبقية الأخرى توجد تحت الرعاية الصحية وهي تتماثل للشفاء في الأيام المقبلة".

وأكد وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، خلال زيارة قادته إلى مستشفى مصطفى باشا، بالعاصمة، أن نتائج استعمال علاج كلوروكين عل المصابين بكورونا "كانت إيجابية"، مشيرًا إلى أنّه "يتم استعماله حاليًا في كل من مستشفيات مصطفى باشا وبني مسوس و القطار بالعاصمة".

وباشرت الحكومة، اليوم، تطبيق حظر التجوال الجزئي من 7 السابعة مساءً إلى السابعة صباحًا في كافة الولايات الـ 48، باستثناء تسع ولايات من بينها العاصمة، يكون الحظر فيها من الساعة الثالثة عصرًا إلى 7 صباحًا، إضافة إلى ولاية البليدة التي تبقى قيد الحجر الصحي الشامل منذ 24 آذار/مارس الماضي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

بن بوزيد: "كلوروكين" حقق نتائج إيجابية وننتظر الأسوأ من حيث الإصابات

رحلات "الحراڨة" الجزائريين نحو أوروبا ... استراحة إجبارية بسبب كورونا