تبون يصدر مرسوم عفو عن حراكيين

تبون يصدر مرسوم عفو عن حراكيين

عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية (الصورة: فيسبوك/ الترا جزائر)

فريق التحرير - الترا جزائر 

أصدر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، عفوًا رئاسيًا عن أشخاص موجودين رهن الحبس لارتكابهم وقائع التجمهر، حسب ما أفادت به وزارة العدل.

تقدر اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين عدد المحبوسين حاليًا في قضايا الحراك الشعبي بأكثر من 300 شخص

وأوضح بيان الوزارة أن الرئيس تبون بمناسبة الذكرى الـ 59 لعيدي الاستقلال والشباب، أوصى بتدابير رأفة لفائدة الشباب المتابعين جزائيا والموجودين رهن الحبس لارتكابهم وقائع التجمهر وما ارتبط بها من أفعال.

وفي هذا الإطار، ذكرت الوزارة أن الجهات القضائية المختصة شرعت ابتداء من تاريخ اليوم في الإفراج عن هؤلاء الأشخاص الذين بلغ عددهم 18 شخصا لحظة تحرير هذا البيان والعملية مستمرة بالنسبة لغيرهم.

ووفق الناشط الحقوقي زكي حناش، فقد تم لحد الآن إطلاق سراح ثمانية معتقلي الرأي في أربعة ولايات بعد بيان وزارة العدل الذي تحدث عن إطلاق سراح 18 معتقل.

وفي الجزائر العاصمة، تم إطلاق سراح كل من أحمد بطروني وأحمد الجزائري ومنخل محمد الأمين، أما في بسكرة فاستفاد من الإفراج المؤقت فكل من ميلود بن روان ومواوقة عقبة. وفي مستغانم غربي البلاد، أفرج عن معتقل الرأي لخليفة إبراهيم، بينما في قسنطينة تم إطلاق سراح كل من بوالتوت عاطف ولمين درويش.

وتقدر اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، عدد المحبوسين حاليًا في قضايا الحراك الشعبي بأكثر من 300 شخص موزعين على حوالي 35 ولاية بالجزائر.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تبون أيمن بن عبد الرحمان وزيراً أول خلفًا لجراد

تبون لا يستعجل الكشف عن وزيره الأول