12-أغسطس-2023

(صورة أرشيفية/ Getty)

فريق التحرير - التحرير

دخل الشطر الأخير للطريق السيار شرق-غرب الممتد على مسافة 84 كيلومترًا نحو الحدود التونسية، حيز الخدمة ابتداء من اليوم.

يمر الطريق بكل من بلديات الذرعان وبسباس وسيدي قاسي وزريزر وبحيرة الطيور وعين العسل والطارف وخنقة عون

وقام الوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمان، خلال زيارته إلى ولاية الطارف، بتدشين الشطر الذي ظل إنجازه عالقًا منذ سنوات طويلة.

ويبدأ هذا الشطر من محول بلدية الذرعان غرب الولاية الى غاية بلدية رمل السوق الحدودية مع تونس، وفق ما كشفت عنه مصالح الجزائرية للطرق السريعة.

ويمر الطريق بكل من بلديات الذرعان وبسباس وسيدي قاسي وزريزر وبحيرة الطيور وعين العسل والطارف وخنقة عون.

وينتظر أن يساهم هذا المقطع من الطريق السيار في تسهيل المبادلات الاقتصادية بين الجزائر وتونس وحركة المرور وضمان سلامة مستعملي الطريق.

وتحدث الوزير الأول خلال إشرافه على افتتاح الطريق على ضرورة صيانة الطريق السيار شرق غرب بصفة يومية باعتباره شريان حياة اقتصادي للبلاد.

وأكد الوزير الأول أن هذا المشروع من شأنه ضمان التواصل مع البلد الشقيق تونس وتسهيل حركة الأشخاص والمبادلات.

وتشهد حركة النقل نحو تونس حركية كبيرة في فصل الصيف بفعل انتقال عدد كبير من الجزائريين لقضاء عطلتهم في هذا البلد الجار.