سلطة الانتخابات

سلطة الانتخابات "تنذر" المترشّح تبون ومجمّع النهار

أنيس رحماني، عبد المجيد تبون (تركيب/الترا جزائر)

في أوّل تدخّل رسميٍّ لها، أنذرت السلطة الوطنية المستقّلة للانتخابات، كلًا من المترشّح الحرّ عبد المجيد تبون، ومجمع النهار للإعلام، بصفتهما طرفين في ميثاق الممارسة الانتخابية الذي وقّع عليه المعنيان عشية انطلاق الحملة الانتخابية.

مديرية حملة عبد المجيد تبون، نشرت بيانًا وصفت فيه ما تداولته وسائل إعلامية بـ "الحملة المسعورة"

جاء هذا الإنذار، عقب التصعيد الذي بدر من الطرفين في اليومين الأخيرين على خلفية خبر بثته قناة النهار، ربطت فيه اعتقال رجل الأعمال عمر عليلات، بتمويل حملة عبد المجيد تبون.

وجاء في بيان أمضاه رئيس سلطة الانتخابات، محمد شرفي، يحوز موقع "الترا جزائر" على نسخة منه، أن "السلطة تحمّلت مسؤوليتها بعد وصول شكوى من المترشّح الحرّ للرئاسيات عبد المجيد تبون ومجمّع النهار، وأوفدت ممثلين عنها للتذكير بميثاق الأخلاقيات"، في خطوة لرأب الصدع بين المعنيين.

وأضاف المصدر: "لقد أبدى كل من رئيس مجمّع النهار والمترشح عبد المجيد تبون استعدادهما للتعاون والالتزام بالميثاق من أجل إنجاح العملية الانتخابية".

مساعي سلطة الانتخابات هذه، يفسّرها البعض بمحاولتها المسبقة لامتصاص الضغط والاحتقان الذي برزت بوادره بعد أسبوع  من انطلاق الحملة الانتخابية، حيث شهدت هذه الفترة تراشقات واتهامات بين المتنافسين على كرسي المرادية.

من جهة أخرى، يرى متابعون أن خرجة سلطة الانتخابات التي حملت صيغة "الوساطة" والتهدئة، هي إثبات منها على دورها ميدانيًا في ظلّ المهام المنوطة لها لمتابعة المسار الانتخابي وإنجاحه بعيدًا عن كل التشنّجات.

وكانت مديرية حملة عبد المجيد تبون، نشرت بيانًا وصفت فيه ما تداولته وسائل إعلامية بـ "الحملة المسعورة"، عقب نشر مجمّع النهار مقالًا صحفيًا يتحدث عن علاقة "مشبوهةٍ" بين تبون ورجل الأعمال الموقوف عمر عليلات، مستغربة "ربط علاقة بين المدعو عمر عليلات والمترشح الحّر تبون، بهدف الإساءة إلى مرشّح الرئاسيات وتشويه صورته وتلطيخ سمعته والمساس بالعملية الانتخابية وضرب مصداقيتها والتأثير على سلوك الناخب".

من جانبه، شجب مجمّع النهار، منع طاقمه من مرافقة المترشح عبد المجيد تبون لتغطية تجمّعه الشعبي، معتبرًا أن قرار المنع جاء بعد ساعات من نشر مداومته الانتخابية، وكشف المجمع المملوك لصاحبه أنيس رحماني، أن خبر توقيف عمر عليلات، تم تناوله بحيادية مع الأخذ بعين الاعتبار حساسية الخبر وآثاره المباشرة على المترشّح عبد المجيد تبون.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

حرب تصريحات بين فليس وتبّون.. نيران صديقة؟

حوار | علي بن فليس: حاصر الحراك الجزائري التصحر السياسي والمغامرة بمصير الدولة