سلطة ضبط المحروقات: استهلاك الوقود انخفض إلى 12.5 مليون طن سنة 2020

سلطة ضبط المحروقات: استهلاك الوقود انخفض إلى 12.5 مليون طن سنة 2020

وزارة الطاقة اعتبرت البنزين الممتاز مضرًا بالصحة (الصورة: Getty)

فريق التحرير - الترا جزائر 

أكد مدير قسم الضبط الاقتصادي لدى سلطة ضبط المحروقات، سمير هوغلوان، أن استهلاك الوقود (بنزين و مازوت) في السوق الوطنية قد بلغ 12.58 مليون طن في سنة 2020 مقابل 14.41 مليون طن في سنة 2019.

أشار سمير هوغلوان إلى انخفاض متواصل في استهلاك البنزين خلال السنوات الخمس الماضية

و أوضح هوغلوان في مداخلته حول السوق الوطنية للوقود، قدمها بمناسبة يوم تقني حول تعميم استعمال البنزين بدون رصاص، أن حصة البنزين من هذا الحجم الإجمالي بلغت 3.36 مليون طن، منها 1.33 مليون طن من البنزين الخال من الرصاص (مقابل 3.91 مليون طن في سنة 2019 مع 1.51 مليون طن بدون رصاص).

و أشار المتحدث إلى انخفاض متواصل في استهلاك البنزين خلال السنوات الخمس الماضية (من 2015 الى 2020) حيث انخفض الاستهلاك من 4.43 مليون طن سنة 2015 الى 3.36 مليون طن سنة 2020.

وهو الانخفاض كذلك الذي سجل فيما يخص استهلاك المازوت بين 2015 و 2018، حيث سجل على التوالي 15.03 مليون طن و 14.59 مليون طن و 14.23 مليون طن، لكن هناك انتعاش لاستهلاك المازوت ابتداءً من سنة 2018 الى غاية 2020 اي بـ14.29 مليون طن و 12.58 مليون طن على التوالي.

و بالموازاة مع هذا الانخفاض لاستهلاك الوقود، فان مسؤول سلطة ضبط المحروقات قد اشار الى زيادة في الحظيرة الوطنية للسيارات ب440.000 مركبة اضافية خلال نفس الفترة المرجعية.

و أضاف أن "عدد السيارات السياحية خلال الفترة الممتدة بين 2016-2020 قد سجل بذلك ارتفاعا يبلغ 6.42 مليون وحدة".

كما أشار ذات المتدخل الى أن التباين بين تطور حظيرة السيارات وانخفاض استهلاك البنزين راجع إلى ارتفاع الاسعار، حيث أن "الأسعار خلال الفترة الممتدة بين 2015 و2020 قد تضاعفت بالنسبة للبنزين العادي إلى 22 دج".

و بالمقارنة مع تطور استهلاك البنزين في السوق، فقد أشار المتدخل إلى ارتفاع استهلاك البنزين بدون رصاص من 1.25 الى 1.55 مليون طن.

بالموازاة مع ذلك، انتقل استهلاك البنزين الممتاز من 2.04 مليون طن الى 1.29 مليون، مرجعًا هذا التراجع لآثار استبدال البنزين الممتاز بالبنزين الخال من الرصاص.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سحب البنزين الممتاز بالرصاص من محطات الوقود ابتداء من 2021

الجزائر ستتخلى عن استيراد الوقود نهاية 2024