"يد حرّة" في سينيماتيك الجزائر تكريمًا للراحل ياسف سعدي

المجاهد ياسف سعدي (Getty)

فريق التحرير - الترا جزائر 

عرضت سينماتيك الجزائر العمل الوثائقي "يد حرة"، تكريمًا للمجاهد الراحل ياسف سعدي بعد مرور 56 سنة من عرضه لمرة واحدة في شهر آب/أوت سنة 1965 بقاعة السينما "أفريقيا".

وثائقي يدّ حرة" هو أول عمل جزائري بالألوان تم إنجازه بالتعاون مع تقنيين إيطاليين

ويعدّ الوثائقي "يد حرة" وهو عمل من 26 دقيقة، أخرجه الإيطالي أنيو لورانزيني، بمساعدة السينمائي محمد زينات من بين الأفلام الأربعة المنتجة من طرف شركة "قصبة فيلم"، التي أسّسها سنة 1964 الراحل ياسف سعدي، صاحب رائعة "معركة الجزائر". 

ويسرد الوثائقي "يدّ حرة" وهو أول عمل جزائري بالألوان تم إنجازه بالتعاون مع تقنيين إيطاليين، عدة حلقات من الجزائر المكافحة خلال السنوات الأولى من الاستقلال.

يذكر أن الراحل ياسف سعدي تفرّغ للسينما بعد الاستقلال وأطلق شركته الجزائرية الأولى للسينما، حيث قام قبل غلقها بالتنازل بالمجان عن عتاده إلى المنتج العمومي الديوان الوطني للتسويق والصناعة السنيمائية.

يُشار أنّ المجاهد ياسف سعدي، توفّي في 10 أيلول/سبتمبر الماضي بالجزائر العاصمة, عن عمر ناهز 93 سنة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

رحيل أحد أبطال معركة الجزائر

وفاة عبد الله قروج أبرز المحكوم عليهم بالإعدام في الثورة