الحكومة تعلن عن إجراءات جديدة لمحاربة ظاهرة التسول بالأطفال الأفارقة

الحكومة تعلن عن إجراءات جديدة لمحاربة ظاهرة التسول بالأطفال الأفارقة

(الصورة: Getty)

فريق التحرير - الترا جزائر

أعلنت الحكومة، الخميس، عن إجراءات جديدة لمحاربة ظاهرة التسول بالأطفال الأفارقة وتشديد العقوبات حولها.

وزير الداخلية: إيداع 17 شخصًا الحبس في قضايا تخص التسول بالأطفال الأفارقة

وقال وزير الداخلية، كمال بلجود، في رده على أسئلة النواب بمجلس الأمة، إن "مصالحه سجلت  77 قضية متعلقة بظاهرة التسول بالأطفال الأفارقة على المستوى الوطني".

وأكد أنه "تم إيداع 17 شخصًا الحبس المؤقت و54 وضعوا تحت الرقابة القضائية في قضايا تخص الظاهرة".

وأشار بلجود إلى أن 50 بالمائة من المتهمين باستغلال الأطفال هن أمهات الأطفال، خاصة من يقل سنهم عن 10 سنوات.

وكشف في الصدد عن "توجيه تعليمات للتحري في نشاطات العصابات، التي تستغل الأطفال والنساء من جنسيات أجنبية وتقديم أفرادها للعدالة".

وأفاد وزير الداخلية بـ"تجريم الظاهرة وفقًا لقانون العقوبات وإرفاقها بتعليمات خاصة للتحسيس من هذه الأفعال، بالإضافة إلى تكثيف دورات الشرطة وتشديد الرقابة على المشتبه في قيامهم بالأفعال خاصة من يطوفون بالرضع والقصر للتسول بهم، مع تحسيس فئة الأولياء للتخلي عن استغلال أطفالهم في التسول".

كما شدد المتحدث على "التزام السلطات بمجابهة ظاهرة التسول وإيلائها أهمية بالغة للحفاظ على النظام والسكينة والصحة العامة، خاصة أنها تمس الفئات الهشة من الأطفال والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة".

وختم وزير الداخلية بأن "المهاجرين السريين الذين تم استغلالهم من طرف شبكات الاتجار بالبشر، فقد كشف بلجود أنه تم تقديم الرعاية لهم إلى غاية ترحيلهم لبلدانهم الأصلية".

 

اقرأ/ي أيضًا:

المهاجرون الأفارقة.. حلم عبر صحراء الجزائر

"هيومن رايتس" تتهم الجزائر بإساءة معاملة المهاجرين الأفارقة