المكتبة الوطنية الجزائرية تفتح فضاءاتها أمام القراء والباحثين

المكتبة الوطنية الجزائرية تفتح فضاءاتها أمام القراء والباحثين

(فيسبوك/الترا جزائر)

فريق التحرير - الترا جزائر 

أعلنت المكتبة الوطنية الجزائرية في بيان لها، عن إعادة فتح أبوابها و فضاءاتها لاستقبال القراء والباحثين وذلك بداية من الـ 16 أيلول/سبتمبر الجاري بعد قرابة شهرين من الغلق في إطار تدابير الوقاية من تفشي فيروس كورونا.

إعادة فتح المكتبة الوطنية أمام القرّاء والباحثين ستتم وفق الإحترام الصارم للإجراءات الصحية

وأوضح البيان الذي نُشر على صفحة الفيسبوك الرسمية للمكتبة الوطنية الجزائرية، أنه "تنفيذًا لقرار الوزارة الأولى برفع إجراءات غلق المراكز الثقافية والمكتبات وتبعًا لتعليمات وزارة الثقافة والفنون، تعلن المكتبة الوطنية الجزائرية عن فتح أبوابها وفضاءاتها لاستقبال القراء والباحثين وذلك إبتداء من الـ 16 أيلول/سبتمبر 2021”.

وأبرز البيان أن إعادة فتح المكتبة الوطنية أمام القرّاء والباحثين ستتم وفق الإحترام الصارم للإجراءات الصحية المتخذة للحد من فيروس كوفيد-19.

للتذكير فقد أعلنت المكتبة الوطنية الجزائرية في بيان سابق لها عن الغلق المؤقت لقاعات المطالعة ابتداءً من 27 حزيران/جوان المنصرم وذلك في إطار الإجراءات الوقائية للحد من انتشار جائحة كورونا وحالات الإصابة المؤكدة بالمكتبة الوطنية الجزائرية وحفاظا على سلامة قرائها و مرتاديها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مثقفو الجزائر يدينون حلّ جمعية ثقافية

كيم إكلين: الناس يؤكدون أنفسهم عبر رواية القصص