الجزائر ترفض الموقف الأمريكي حول شرعنة الاستيطان

الجزائر ترفض الموقف الأمريكي حول شرعنة الاستيطان

مقرّ وزارة الخارجية الجزائرية (الجزيرة نت)

الترا جزائر- فريق التحرير

أعربت الخارجية الجزائرية عن رفضها القاطع للمواقف الداعية لاعتبار المستوطنات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية "غير مخالفة للقانون الدولي"، وشدّدت على تمسّكها بمبادرة السلام العربية لسنة 2002.

الخارجية الجزائرية تؤكّد دعمها اللامشروط لحقّ الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلّة

وأوضحت الخارجية في بيان لها اليوم، أنها تعتبر المستوطنات الإسرائيلية "انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي ولقرارات مجلس الأمن ذات الصلة". وأبرزت أنها "لا ترى في مثل هذه المواقف إلا عقبة جديدة من شأنها أن تقوّض المساعي الرامية لإيجاد حلٍّ للقضية الفلسطينية".

وقالت الخارجية إنّها إذ تُجدّد موقفها القاضي بعدم شرعية المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، وتؤكّد دعمها اللامشروط لحقّ الشعب الفلسطيني الشقيق في إقامة دولته المستقلّة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشريف، فإنّها تذكر في الوقت ذاته بأهميّة مبادرة السلام العربية المنبثقة عن قمّة بيروت سنة 2002.

ويأتي موقف الخارجية الجزائرية، كردّ فعل على ما أعلنه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في 18 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، بخصوص أن حكومة بلاده لم تعد ترى في بناء المستوطنات في الضفّة الغربية انتهاكًا للقانون الدولي.

 

اقرأ/ي أيضًا:

#طبعًا_مقاومة.. الجزائريون "يؤدبون" سفير السعودية دفاعًا عن فلسطين

الكأس في الجزائر والفرح في فلسطين