سونلغاز تفتح المجال أمام المتعاملين الخواص

سونلغاز تفتح المجال أمام المتعاملين الخواص

(الصورة: الخبر)
فريق التحرير - الترا جزائر 

أكد الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز، شاهر بولخراص اليوم الخميس، أنّ إدماج المنتوج الوطني في تجهيز المنشآت القاعدية الطاقوية هو "ضرورة حتمية ومنتظر من السلطات العمومية".

أكد بولخراص على منح الفرصة للخواص للمساهمة في تطوير قطاع الطاقة

وصرح السيد بولخراص على هامش زيارته لولاية المدية، حيث عاين المحولات الكهربائية الجديدة بمدينة بوغزول، ومحطة توليد الكهرباء بالبرواقية، ووحدة لصناعة مصافي توربينات الغاز ببلدية دراع سمار غرب الولاية، أنّه "يجب أن نضع الثقة في المتعاملين الخواص الجزائريين وإعطائهم الفرصة لإثبات أنفسهم والمساهمة في تطوير قطاع الطاقة الكهربائية والغازية في الوطن".

وأضاف الرئيس المدير العام بالقول إنّ "الظرف الحالي يفرض علينا تهيئة مناخ يسمح للمتعاملين الصناعيين بلعب دور أساسي والتكيف مع تطوّر السوق والطلب على الطاقة الكهربائية والغازية"، مشيرًا الى أن إدماج المنتوج المحلي "ليس اختيارًا وإنّما خيارًا استراتيجيًا حتميًا من شأنه تحقيق تناغم في الشراكة بين القطاعين العام والخاص".

في هذا السياق، أعلن المتحدث عن الشروع في عملية واسعة لتحويل تسيير مخازن الغاز العمومي والتي عهدت فيما سبق للشركة الجزائرية لتسيير شبكة نقل الغاز إلى شركة سونلغاز، متابعًا أن العملية ستشمل أكثر من 4.000 نقطة توزيع غاز موزّعة على التراب الوطني.

وذكر الرئيس المدير العام بضرورة "الحضور في الميدان بغرض التسيير الحسن لهذا العدد العام من المخازن العمومية"، مشيرًا إلى أن هذا التحويل هو حتمية أملاها تطور السوق الوطنية التي تضم ما يقارب 11 مليون مشترك في الكهرباء و6.5 مليون مشترك في الغاز.

 

اقرأ/ي أيضًا:

فواتير الكهرباء والغاز تستنزف جيوب الجزائريين

مواطنون عجزوا عن دفع الفواتير.. مستحقّات سونلغاز بلغت 70 مليار دينار