غضب من اتهام نعيمة صالحي لجميلة بوحيرد بالعمالة لفرنسا

غضب من اتهام نعيمة صالحي لجميلة بوحيرد بالعمالة لفرنسا

جميلة بوحيرد ونعيمة صالحي (الترا جزائر)

الترا جزائر - فريق التحرير

تعرّضت جميلة بوحيرد، المجاهدة الجزائرية إبّان ثورة التحرير الوطنية، إلى انتقادات قاسية من طرف رئيسة حزب العدالة والبيان، نعيمة صالحي، التي اتهمتها بـ"الخيانة والعمالة" لفرنسا.

قالت رئيسة العدل والبيان نعيمة صالحي، إن الاستعمار الفرنسي صنع عدّة شخصيات وبطولات وهمية بن بينهم المجاهدة جميلة بوحيرد

وقالت صالحي، المعروفة بخرجاتها المثيرة للجدل، في فيدو نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي، إن "الاستعمار الفرنسي صنع عدّة شخصيات وبطولات وهمية ودعّمتها فيما بعد، بن بينهم المجاهدة جميلة بوحيرد"، مضيفةً: "إما أن تكون جميلة بوحيرد قد خرّفت، أو أن فرنسا صنعتك وجعلت منك بطلة".

وتأتي تصريحات رئيسة حزب العدالة والبيان، ردًا على مواقف جميلة بوحيرد المناوئة لتدخّل المؤسّسة العسكرية في الشأن السياسي خلال الحراك الشعبي في الجزائر.

وفي هذا السياق، أثارت تصريحات نعيمة صالحي، موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي لدى فئات واسعة من الجزائريين، اعتبروا أن تصريحات صالحي "جريمة" في حقّ بوحيرد. 

ودعا البعض إلى مقاضاة نعيمة صالحي بسبب هذه التصريحات التي نالت من بوحيرد، وهو ما تفاعل معه عدد من المحامين والفاعلين من المجتمع المدني.

يُذكر أن جميلة بوحيرد قد شاركت في بعض مسيرات الحراك الشعبي في أسابيعه الأولى، الأمر الذي تفاعل معه الجزائريون بإيجابية، على خلاف كثيرٍ من الرموز السياسية الأخرى التي تعرض لها نشطاء الحراك بالهجوم في مشاركاتهم بالحراك.

 

اقرأ/ي أيضًا:

 قاموس "الشتائم السياسية".. الحراك الجزائري يُضيف مصطلحات جديدة

الدارجة الجزائرية.. الحراك الشعبي في 20 ثانية