فروخي: التهاب سعر

فروخي: التهاب سعر "السردين" تعيشه عدة دول وليس الجزائر فقط

سيد أحمد فروخي، وزير الصيد والمنتجات الضيدية (الصورة: الإذاعة الوطنية)

فريق التحرير - الترا جزائر

قال وزير الصيد البحري والمنتجات الصيدية، سيد أحمد فروخي، الأحد، إن التهاب أسعار السمك راجع إلى العوامل غير الموسمية في صيده، مؤكدًا أن المشكلة تعيشها عديد الدول وليس الجزائر فقط.

وزير القطاع اقترح الذهاب نحو الصيد في أعالي البحار للقضاء على الأزمة

وأوضح الوزير فروخي في حديث للإذاعة الأولى أن التهاب سعر سمك السردين وتجاوزه الـ 1000 دينار للكيلوغرام الواحد، هو مشكل مطروح منذ عدة سنوات وفرضتها ظروف طبيعية وغياب بدائل للصيد في السواحل.

وأضاف: "التهاب أسعار السمك خلال هذه المرحلة من السنة، تعيشها عدة دول وليس الجزائر فقط".

وأرجع وزير الصيد السبب إلى "عوامل طبيعية في هذه المرحلة غير الموسمية، وكذا عوامل بيئية تخص الحفاظ على الثروة السمكية، بوصول حجم الإنتاج عبر الشريط الساحلي إلى حده، ساهمت في ظهور هذه الأزمة في الأسعار".

وقدّم المتحدث حلولًا من أجل إيجاد بدائل للصيد الساحلي، مقترحًا الذهاب نحو الصيد في أعالي البحار، وتوفير أصناف أخرى من السمك.

وعن مخطط الحكومة الرامي إلى تطوير صناعة السفن، ردّ فروخي بأن مصالحه بصدد إنشاء مجمع مختص بالتكوين في التكنولوجيا التي تتطلبها صناعة السفن الكبيرة في ظل وجود المختصين في المجال.

وفي الصدد ذاته شدد الوزير على أن "الجزائر تملك العديد من الموانئ التي يمكنها أن تحتضن مثل هذا النوع من المشاريع على غرار بوهارون وأرزيو وعنابة والحمدانية بشرشال".

واسترسل: "الجزائر ستعقد شراكات مع دول لها بخبرة كبيرة في الميدان صناعة السفن"، مؤكدًا أنها ستشترط نقل التكنولوجيا وتحقيق الاندماج الوطني.

 

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

الصيد لدى الجزائريين.. هواية وولع وهوس

بعد عام من الحراك.. هل تخلّص الاقتصاد الجزائري من "ورم" الفساد؟