"البوشي" أمام محكمة الجنايات في قضية قناطير الكوكايين

كمال شيخي (الصورة: الخبر)

فريق التحرير - الترا جزائر 

أحيل ملف رجل الأعمال كمال شيخي المعروف بـ"البوشي"، على محكمة الجنايات في أخطر قضية توريد مخدرات للجزائر منذ الاستقلال.

القضية تخصّ محاولة إدخال 700 كيلوغرام من الكوكايين سنة 2018

وقضت غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء الجزائر، أمس، بإحالة الملف على محكمة الجنايات، ما يعني برمجة هذه القضية في أقرب وقت أمام محكمة الدار البيضاء التي تعنى بالجنايات.

ويتضمن هذا الملف تفاصيل محاولة إدخال أكثر من 700 كيلوغرام من الكوكايين سنة 2018 من باخرة كانت محملة باللحوم المجمدة قادمة من دولة البرازيل.

ويتابع في هده القضية، التي ستبرمج لاحقا بمحكمة الجنايات، رجل الأعمال المعروف كمال شيخي المدعو "البوشي" مستورد اللحوم المجمدة رفقة متهمين آخرين.

ومن أبرز المتهمين في هذه القضية، المدعو "البوشي" وهو مقيم حاليا بالمؤسسة العقابية بالحراش لتورطه في قضايا فساد أخرى، إضافة إلى أخويه محمد وناصر المحبوسين أيضا ومتهمين آخرين.

ووجهت لهؤلاء تهم جناية تسيير وتنظيم وتمويل جماعة إجرامية منظمة لارتكاب جرائم عابرة للحدود بغرض شراء قصد البيع والتخزين ونقل مواد مخدرة في إطار جماعة إجرامية منظمة.

وتجدر الإشارة إلى أن التحقيقات التي قامت بها المصالح المعنية عقب حجز السفينة التي كانت تقل كمية الكوكايين، تفرعت منها عدة قضايا متعلقة بالعقار، الكسب غير المشروع والحصول على امتيازات غير قانونية والتي أدين فيها المدعو "البوشي".

وكان دفاع المتهم يطمع في إصدار قرار بانتفاء وجه الدعوى في الملف، بسبب نتيجة الإنابات القضائية السلبية، إلا أن غرفة الاتهام ثبتت التهم وأحالت الملف على محكمة الجنايات، بتهم تصل عقوبتها إلى المؤبد.

 

اقرأ/ي أيضًا:

محكمة تيبازة: التماس 10 سنوات سجنًا نافذًا لكمال البوشي

"البوشي" في ملف عبد الغني هامل ونور الدين براشدي