بلقاسم ساحلي أوّل الطاعنين في قرّارات سلطة شرفي

بلقاسم ساحلي أوّل الطاعنين في قرّارات سلطة شرفي

بلقاسم ساحلي, رئيس التحالف الوطني الجمهوري (MCD)

سارع حزب التحالف الوطني الجمهوري، إلى تقديم طعن لدي المجلس الدستوري، بعد إسقاط ملفّ مرشّحه بلقاسم ساحلي من سباق الرئاسيات، المُزمع تنظيمها في 12 كانون الأوّل/ديسمبر المقبل.

أسقطت السلطة الوطنية للانتخابات ملفّ المترشّح بلقاسم ساحلي لعدم استيفائه شروط الترشّح

وأصدر حزب بلقاسم ساحلي بيانًا صحفيًا يُعلن فيه "تقديم الطعن في رفض ملفّ الترشّح عملًا بأحكام المادّة 141 من القانون العضوي للانتخابات".

كما تحفّظ حزب التحالف الوطني الجمهوري "إبداء رأيه أو التعليق على قرار رفض ملفّ ترشّح ساحلي إلى غاية فصل المجلس الدستوري في الطعن المقدّم أمامه في أجل أقصاه 7 أيّام".

وأسقطت السلطة الوطنية للانتخابات، ملفّ المترشّح بلقاسم ساحلي، لعدم استيفائه شروط الترشّح، حيث لم يقدّم سوى 16866 استمارة مقبولة، من أصل 66757 استمارة دفعها.

وقبِلت الهيئة المستقلّة للانتخابات رسميًا خمسة مترشّحين مبدئيًا، لخوض غمار الرئاسيات، ويتعلّق الأمر بكلّ من عبد المجيد تبون، علي بن فليس، عزالدين ميهوبي، عبد العزيز بلعيد وعبد القادر بن ڨرينة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

الجزائر..الانتخابات البرلمانية تبدأ من الفيسبوك

الانتخابات التشريعية الجزائرية.. تأمّلات من الواقع