أزمة السيولة المالية تنتهي بداية ديسمبر

أزمة السيولة المالية تنتهي بداية ديسمبر

وزارة المالية اعتمدت مخططًا استعجاليًا للقضاء على الأزمة (الصورة: فيسبوك/ الترا جزائر)

فريق التحرير - الترا جزائر 

قال وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمان، الخميس، إنّ مشكل السيولة المالية المُسجلة على مستوى مراكز بريد الجزائر والبنوك سينتهي بحلول شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل.

بن عبد الرحمان: الصيرفة الإسلامية هدفها استقطاب الأموال المكدّسة

وأكّد وزير المالية في تصريح للصحافة عقب المصادقة على نص قانون المالية لسنة 2021 من طرف أعضاء مجلس الأمة، أنّ "مشكل السيولة النقدية سيجد طريقه إلى الحل النهائي والتام في أوائل شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل".

وأوضح بن عبد الرحمان أنّه تم القيام بأولى الخطوات للقضاء على هذا المشكل من خلال السماح للمواطنين الحاملين للبطاقات البريدية "الذهبية" بسحب مبلغ قدره 50 ألف دينار، مضيفًا أن هذه الخطوة ستتبع بخطوات عملية أخرى لم يذكر تفاصيلها.

وفي ردّه حول سؤال يتعلق بالصيرفة الإسلامية، شدد وزير المالية على أنها أصبحت من آليات استقطاب الأموال المكدسة والمخزنة.

كما أشار المتحدث إلى أن الصيرفة الإسلامية كانت حلمًا وطلبًا اجتماعيا فأصبحت حقيقة وإحدى الآليات لاستقطاب الأموال المكدسة والمخزنة.

ودعا الوزير المواطنين الذين يكتنزون أموالهم في البيوت إلى التوجه للبنوك الإسلامية لما تعود به من فائدة عليهم وعلى الاقتصاد الوطني.

وأعلن الوزير في حديثه عن تدشين وكالة بنكية موجهة كليًا للصيرفة الإسلامية قريبًا.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

بومزار يطمئن المواطنين بشأن السيولة المالية

نحو إصدار فتوى قبل اعتماد الصيرفة الإسلامية في البنوك العمومية