قتلها وقطّع جثتها.. كنزة سادات قُتلت على يد والدها

قتلها وقطّع جثتها.. كنزة سادات قُتلت على يد والدها

صورة للضحية كنزة سادات (فيسبوك/الترا جزائر)
أكّد وكيل الجمهورية لدى محكمة عزازڨة، بولاية تيزي وزو، أن التحقيقات في قضية مقتل الفتاة كنزة سادات (17 سنة)، أفضت إلى اعتراف والدها بارتكاب جريمة القتل.
اعترف الوالد بقتل الضحيّة وتقطيعها داخل حمام المنزل
 
وقال وكيل الجمهورية، إنّ والد الضحية أنكر في بداية الأمر، لينتهي به الأمر بالاعتراف بتقطيع جثة ابنته داخل حمام منزله، قبل رميها في غابة إيعكورن بولاية تيزي وزو شرق العاصمة.
 
وتعود حيثيات القضية إلى دعوى تقدّمت بها والدة الضحية إلى مصالح أمن دائرة عزازقة للتبليغ عن ابنتها المختفية، وتقدّم والد كنزة في اليوم نفسه إلى المصالح نفسها للتبليغ عن اختفاء ابنته في الفاتح شبّاط/فيفري 2021.
 
بعدها عثرت مصالح الدرك الوطني، يردف المصدر نفسه، على عضوين من الجثة من بينها رأس الضحية وقدم يسرى محروقة تنبعث منها رائحة البنزين في مفرغة عمومية بمدينة إيعكورن، وعلى إثر ذلك، انتقلت مصالح الدرك إلى بيت الضحيّة، حيث عُثر على دلائل تفيد بقيام والد الضحية بقتلها وتقطيعها بحسب التحرّيات.
 
وأضاف وكيل الجمهورية، أن منزل الضحية كان مسرحًا للجريمة بعد أن قام والدها بقتلها وتقطيعها في حمام المنزل ورميها في الغابة لطمس آثار الجريمة، على حدّ تعبيره.
 
من جهته، اعترف الوالد بقتل الضحيّة وتقطيعها داخل حمام المنزل، حيث أحيل الجاني على قاضي التحقيق بجناية القتل العمدي مع سبق الإصرار واستعمال أعمال وحشية.