وزير التجارة: هذه خارطة الجزائر الاستثمارية في ليبيا

وزير التجارة: هذه خارطة الجزائر الاستثمارية في ليبيا

وزير التجارة رزيق لحظة استقباله الوفد الليبي الاقتصادي (الصورة: فيسبوك)

فريق التحرير - الترا جزائر

كشف وزير التجارة، كمال رزيق، اليوم السبت، عن رهان الجزائر على تحقيق ديناميكية اقتصادية قوية مع ليبيا وبعث مشاريع قطاعات عدّة.

الجزائر تحتضن المنتدى الاقتصادي الجزائري_الليبي بمشاركة 400 متعامل

وقال كمال رزيق في كلمته الافتتاحية لأشغال المنتدى الاقتصادي الجزائري-الليبي، بفندق الأوراسي، أن الجزائر تسعى لبعث مشاريع مع ليبيا في قطاعات الخدمات، الرقمنة، الاتصالات السلكية واللاسلكية، الغاز والكهرباء، البترول، التنمية والبنية التحتية، والنقل.

وأوضح رزيق أن "العلاقات الاقتصادية الجزائرية الليبية شهدت خلال 3 سنوات الأخيرة زيادة في حجم المبادلات، إذ بلغت 59 مليون دولار في 2020، إلا أن حجم التجارة البينية يبقى ضعيفا".

وفي الصدد دعا وزير التجارة إلى توسيع العلاقات الجزائرية الليبية المميزة لترتقي من مجرد علاقات جوار وعلاقات أخوية إلى مسار تنموي متشارك بين القطرين بآفاق مبادلات تجارية.

وشدد على أن "إنجاحها يرتكز على القواسم المشتركة وعبر مرافقة ملموسة بين رجال الأعمال، وإعادة تفعيل مجلس رجال الأعمال المشترك بين البلدين".

وأشار الوزير إلى أن "الوقت الحالي فرصة سانحة للاستثمار"، داعيا رجال أعمال القطاع الخاص لاستغلال الفرصة، خاصة أن الرهانات الحالية تحتم العمل والشراكة بعد دخول منطقة التجارة الحرة الأفريقية حيز التنفيذ، وهو ما يستدعي العمل على استغلال امتيازاتها.

وافتتح هذا السبت بالعاصمة، المنتدى الاقتصادي الجزائري-الليبي بمشاركة حوالي 400 متعامل اقتصادي من البلدين.

ويهدف المنتدى، الذي يشارك فيه زهاء 150 متعامل ليبي و 250 متعامل جزائري، يمثلون مختلف القطاعات الاقتصادية، إلى "تعزيز التعاون الاقتصادي و التجاري بين الجزائر و ليبيا وبحث فرص الشراكات الثنائية المتاحة".

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

رزيق يكشف استراتيجية دخول منطقة التجارة الحرة الأفريقية

جراد: منطقة التجارة الحرة الإفريقية خيار استراتيجي للجزائر