الحكومة تنصّب خلية أزمة وتطلق تحقيقات في أسباب حرائق الغابات

الحكومة تنصّب خلية أزمة وتطلق تحقيقات في أسباب حرائق الغابات

تزايد حوادث حرائق الغابات قبيل عيد الأضحى (فيسبوك/الترا جزائر)

فريق التحرير - الترا جزائر

نصّبت الحكومة خلية وزارية للتحقيق في أسباب حرائق الغابات خلال الأيام الأخيرة، وكذا لرصد حجم الأضرار التي لحقت بالمواطنين.

خلية اليقظة ستتولّى متابعة وتقييم تطوّرات وضع حرائق الغابات باستمرار 

وأعلن بيان صادر عن الوزارة الأولى أنه "نصب الوزير الأول عبد العزيز جراد، الخميس، خلية للتحقيق في أسباب حرائق الغابات خلال الأيام الأخيرة، وتقييم الوضع وحماية السكان والممتلكات".

وتابع البيان أنّ "خلية اليقظة ستتولى متابعة وتقييم تطوّرات وضع حرائق الغابات باستمرار، وتفعيل أجهزة الوقاية والمكافحة المخصصة لهذا الغرض".

وأضاف المصدر: "يتمثل دور هذه الخلية أيضًا في التحقيق حول أسباب اندلاع هذه الحرائق، وكذا تنفيذ كل الترتيبات المتخذة من طرف الدولة من أجل حماية وتأمين السكان والممتلكات"، وختم بيان الوزارة الأولى أنه "سيتم إبلاغ المواطنين بصفة دورية حول تطوّر الوضع".

وفي آخر تحيين لحصيلة الحرائق عبر الوطن، أعلنت المديرية العامة للحماية المدنية، عن مواصلتها إخماد 30 حريقًا في 14 ولاية.

ونشرت المصالح نفسها، على صفحتها الرسمية في فايسبوك، مساء الأربعاء، أن أكثر الولايات تسجيلًا للحرائق هي: الطارف بسبعة حرائق، جيجل بخمسة حرائق وتيزي وزو بثلاثة حرائق.

فيما سجلت ولايات سوق أهراس، بلعباس، المدية وبجاية، حريقين لكل منها، أما الولايات التي سجلت حريقًا واحدًا فهي بومرداس، سيدي بلعباس، تيسمسيلت، سطيف، قالمة، البويرة وميلة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ولاية تيارت تخسر 500 هكتار من الغابات بسبب الحرائق عشية عيد الأضحى

الحرائق تتلف 100 هكتار من المساحات الغابية والأشجار المثمرة بسطيف