السجن المؤقّت للمعارض رشيد نكاز على خلفية

السجن المؤقّت للمعارض رشيد نكاز على خلفية "تهديد النوّاب بالقتل"

الناشط السياسي رشيد نكّاز تعرّض للاعتقال عدّة مرات بسبب مواقفه (الصورة: سبق برس)

أودع قاضي التحقيق، بمحكمة الدار البيضاء بالعاصمة، يوم الأربعاء، الناشط السياسي رشيد نكاز الحبس المؤقّت بسجن الحراش، بتهم المساس بالوحدة الوطنية وتحريض المواطنين على حمل السلاح باستعمال وسائل التواصل الاجتماعي، وكذا التخطيط على مستوى التراب الوطني لمنع المواطنين من ممارسة حقهم الانتخابي.

الناشط السياسي رشيد نكّار هدّد بتصفية نوّاب البرلمان باستخدام سلاح كلاشينكوف

وأوقفت مصالح الأمن، ظهر الأربعاء، المعارض رشيد نكاز، بمطار هواري بومدين بالعاصمة بعد عودته من إسبانيا، ليُحالَ مباشرة على وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء للردّ على التهم الموجّهة إليه.

ونشر رشيد نكاز، المثير للجدل، شريط فيديو على موقع صفحته الرسمية فيسبوك، مهدّدًا نواب البرلمان بـ "القتل باستخدام سلاح كلاشينكوف إن هم صادقوا على قانون المحروقات الجديد".

وتحدّى الناشط السياسي رشيد نكاز السلطات الجزائرية، بإلقاء القبض عليه قائلًا: "إنه في مدينة الشلف ولا يخاف أحدًا".

وخلّف فيديو رشيد نكّاز جدلًا واسعًا وسط الجزائريين لأن الناشط السياسي ليس معتادًا على إطلاق تصريحات تهديدية، خاصّة وأنّه اعتقل سابقًا عدّة مرّات في زمن الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة بسبب معارضته للنظام ومواقفه السياسية، غير أنه لم يودع الحبس المؤقّت.

 

اقرأ/ي أيضًا:

رشيد نكاز.. معارض جزائري "بعصا السيلفي"

من خراطة إلى تنحي بوتفليقة.. تأريخ ضروري للحراك الشعبي