كورونا.. 25 وفاةً وإصابة 172 امرأة من أصل 367 حالة مؤكدة

كورونا.. 25 وفاةً وإصابة 172 امرأة من أصل 367 حالة مؤكدة

الوباء انتشر بـ 36 ولاية عبر الوطن (الصورة :الخبر)

فريق التحرير - الترا جزائر

ارتفعت حصيلة ضحايا فيروس كورونا في الجزائر، إلى 25 حالة وفاة و367 إصابة، وأوضحت وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات أن الفيروس انتشر في 36 ولاية إلى غاية اليوم الخميس.

وزارة الصحة تعتبر اعتمادها لـبروتوكول "كلوروكين" لعلاج كورونا خيارًا حتميًا

وقال جمال فورار، الناطق باسم اللجنة العلمية لمتابعة أزمة كورونا، إنه "تم تسجيل خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، 65 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، منها أربع حالات وفاة لتصل الحصيلة الإجمالية إلى 367 حالة مؤكّدة و25 حالة وفاة، تسعة منها على مستوى البليدة وحدها، على حدّ قوله.

وأوضح جمال فورار في ندوة صحفاية أنه "تم تسجيل حالتين وفاة في ولاية قسنطينة؛ ويتعلق الأمر بشيخ يبلغ من العمر 90 سنة، انتقلت إليه العدوى عن طريق ابنته المغتربة وسيدة تبلغ من العمر 58 سنة عادت مؤخرًا من فرنسا".

واستطرد: "أما الحالة الثالثة، فقد سجلت بولاية تيزي وزو وهي امرأة (53 سنة)، انتقلت إليها العدوى عن طريق إحدى قريباتها المغتربة، في حين توفي شخصٌ رابع وهو سائق سيارة إسعاف في مستشفى بوفاريك بالبليدة".

كما أكد الناطق باسم اللجنة العلمية لمتابعة الفيروس، أنه من بين 367 حالة إصابة مؤكدة، 167 حالة سُجلت في ولاية البليدة، أي بمعدل 48 بالمئة من مجموع الحالات المتواجدة عبر 36 ولاية"، ليردف: "22 ولاية المتبقية تحصي حالة إصابةٍ إلى 3 إصابات مؤكدة".

وبخصوص الجنس الأكثر عرضة للفيروس، قال فورار، أن مصالحه سجلت الوباء منذ ظهوره بالجزائر لدى 195 رجلًا و172 امرأة"، مشيرًا إلى أن 35 في المائة من الحالات تخصّ الأشخاص أكثر من 60 سنة من العمر.

من جهة أخرى، دافع وزير الصحّة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، اليوم الخميس، عن الاختيار الذي قامت به اللجنة العلمية لمتابعة تفشي فيروس كورونا والمتعلّق باستعمال "الكلوروكين"، لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، معتبرًا أن الجزائر "ليس لديها خيارًا آخر".

وقال الوزير بن بوزيد، على هامش ندوة علمية عن بعد مع عديد الخبراء الدوليين بينهم صينيون، إنه "لسنا مخطئين، وبروتوكول العلاج الذي اعتمدته الجزائر حظي بموافقة اللجنة العلمية"، التي انشأها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وتابع في ذات السياق: "اختيار هذا العلاج المضاد للملاريا لعلاج المرضى المصابين بفيروس، تم بالنظر إلى التجارب التي أُجريت في بلدان أخرى تمتلك نظام صحة ذو نوعية"، مشيرًا في هذا السياق، إلى حالة الصين التي يبدو أنها نجحت في التحكم في الوباء.

 

اقرأ/ي أيضًا:

2500 شخص خضع لتحاليل كورونا منذ ظهور الوباء

لجنة متابعة كورونا.. احذروا تناول "كلوروكين" تلقائيًا