جائزة آسيا جبار للرواية تفتح أبواب المشاركة في الطبعة الخامسة

جائزة آسيا جبار للرواية تفتح أبواب المشاركة في الطبعة الخامسة

( الصورة: الموقع الرسمي لـ جائزة آسيا جبار)

ألترا جزائر-فريق التحرير

أعلن الموقع الإلكتروني لـ "جائزة آسيا جبار للرواية"، عن فتح باب استقبال المشاركات الخاصّة بالطبعة الخامسة، إلى غاية 20 تشرين الأوّل/ أكتوبر القادم.

تفتح الجائزة أبوابها للرواية الجزائرية، المكتوبة باللغات الثلاث، العربية والفرنسية والأمازيغية

وتفتح الجائزة أبوابها للرواية الجزائرية، المكتوبة باللغات الثلاث، العربية والفرنسية والأمازيغية، موجّهة للكتّاب الذين نشروا أعمالهم، وأيضًا لدور النشر الراغبة في ترشيح أعمال روائية صادرة عنها.

اقرأ/ي أيضًا: جائزة للرّواية القصيرة في الجزائر

وأضاف البيان المنشور على الموقع الرسمي للجائزة، أنها خصّصت مكافأة مالية قدر 700 ألف دينار جزائري، وهو مبلغ أقلّ من المكافآت التي كانت تمنحها للفائزين في طبعات سابقة، والبالغة 1 مليون دينار جزائري، أيّ بتخفيض قدره 300 ألف دينار جزائري عمّا كان عليه في السابق.

يُذكر أنّ جائزة آسيا جبار، التي تُشرف عليها المؤسّسة الوطنية والإشهار، تأسّست في سنة 2015، أيّ في سنة رحيل الأديبة الجزائرية، وقد توّج بها في طبعتها الأولى 12 كاتبًا باللغات الثلاث. وكان من بين الفائزين الروائي مرزاق بقطاش، وجمال ماتي، وعبد الوهاب عيساوي، وسمير قسيمي.

حملت "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية"، مجموعة من الشروط الموجهّة للمشاركين، بحسب ما نشره موقع الجائزة، وهي كالآتي:

المادة الأولى: إستحداث الجائزة

تم إنشاء جائزة أدبية كبيرة تحمل إسم "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" تمنح سنويا. تقوم بتنظيمها في إطار مشترك المؤسسة الوطنية للاتصال، النشر و الإشهار(ANEP) والمؤسسة الوطنية للفنون المطبعية (ENAG)

المادة الثانية: التعريف

تسعى سنويا "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" لاختيار أحسن رواية جزائرية باللغتين الوطنيتين العربية و الأمازيغية وكذا باللغة الفرنسية.

المادة الثالثة : المكافأة

تمنح الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية خلال حفل رسمي يترأسه رئيس لجنة التحكيم أو ممثل عنه. يتسلم فيه الفائزون الجائزة ومكافأة مالية مقدرة ب 700 ألف دينار جزائري ( 000 700 د.ج) لكل لغة من اللغات الثلاث تتكفل بها كل من المؤسسة الوطنية للاتصال النشر و الاشهار (ANEP) و المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية (ENAG) . بإمكان شركاء في المجال الثقافي المساهمة في التمويل.

المادة الرابعة : المشاركة

تقتصر المنافسة على الأعمال الجديدة والصادرة بين طبعتي الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية. من الممكن الأخذ بعين الاعتبار الكتب الصادرة بعد التاريخ المحدد للطبعة السابقة إن تم تقديم إثبات ذلك.

يمكن قبول المخطوطات شريطة أن يلتزم الناشر بإيداع ثمانية (8) نسخ مطبوعة قبل مداولات لجنة التحكيم .

المادة الخامسة : الإجراءات

يتقدم الناشرون بالكتب المقترحة للفوز ب "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" بعد إخطار الكُتاب. بإمكان كل دار نشر اقتراح ما تريد من العناوين المنشورة على أن تنضوي تحت الإجراءات القانونية السارية في الجزائر.

يقوم الناشرون بتقديم الكتب المقترحة للفوز بالجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية على أن يتم اعلام المؤلفين بذلك. بإمكان دار النشر اقتراح اكبر عدد ممكن من العناوين المنشورة و التي تنضوي تحت الإجراءات القانونية السارية في الجزائر.

المادة السادسة : إرسال الكتب

على الناشرين إيداع ثمانية (8) نسخ من كل عنوان مباشرة على العنوان التالي :

"الجائزة الكبرى آسيا جبار"

المؤسسة الوطنية للاتصال، النشر والإشهار: 50 شارع خليفة بوخالفة-الجزائر

وهذا في أجل أقصاه 20 أكتوبر2019. يخصص سجل مرقم وموقع الصفحات لتسجيل الكتب المرسلة والمودعة على مستوى أمانة "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية".

المادة السابعة : الوثائق المرفقة

يرفق كل ناشر كتبه بطلب مشاركة مع تقديم كل ما صدر من مؤلفات عن الكاتب. في حالة وجود اسم مستعار، يوجه ظرف مغلق يكتب عليه "إلى السيد رئيس اللجنة. لا يُفتح." يفصح فيه عن هوية الكاتب ويبقى الأمر سريا، حتى يتم التأكد من وجهة المكافأة المالية في حال الفوز بالجائزة.

المادة الثامنة : لجنة التحكيم

تقدم الأعمال إلى لجنة تحكيم مستقلة تتكون من رجال ونساء من المجال الأدبي (نقاد، جامعيون، مكتبيون... ) اختيروا حسب تخصصهم في المجال. يختار أو يعين أعضاء اللجنة رئيسَهم.

المادة التاسعة : نظام اللجنة

بعد تشكيلها، تصادق لجنة التحكيم على نظامها الداخلي المقترح من طرف الرئيس، وتحدد شروط تقييم الأعمال المقدمة لها. في نظامها الداخلي، اللجنة سيدة في قراراتها. يعلن للجمهور عن تشكيلة اللجنة فور تنصيبها.

المادة العاشرة: سرية المداولات

تتمّ مداولات لجنة التحكيم بطريقة سرّية. في النهاية يحرّر محضر اجتماع يوقّعه كافة أعضاء اللجنة ويسلّمه رئيس اللجنة لأمانة الجائزة. لا يُطعن في قرارات اللجنة بأيّ شكل من الأشكال. يلتزم أعضاء اللجنة في التصريح الشرفي المذكور في المادة الثامنة من هذا النظام، وبدون التقيد بالوقت، باحترام سرية المداولات قبل وبعد إعلان النتائج .

يتمتع (تتمتع) رئيس (رئيسة) اللجنة بصوت حاسم في حال إيجاد عائق في اختيار الفائز.

المادة الحادية عشر : قائمة الفائزين

تسعى "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" لترقية الجودة الأدبية في المنشورات الوطنية ومن ثمة، ففي حالة انعدام أعمال تراها اللجنة مقنعة تستطيع هذه الأخيرة العدول عن منح الجائزة في إحدى أو كلّ اللّغات.

المادة الثانية عشر: الإشراف

من أجل ضمان احترام النظام الداخلي للجائزة وكذا معايير المطابقة القانونية لعمليات سير "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية"، يوكل محضر قضائي، يحضر حفل تسليم الجائزة ليشهد على حسن سيرها و يسلم محضرا خاصا بمهمته لأمانة المنظمَين.

المادة الثالثة عشر : المعلومات المسبقة

على الناشرين والكُتاب المشاركين في "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" اتخاذ التدابير اللازمة لحضور الحفل الرسمي لتسليم الجائزة سيعلن عن أسماء الفائزين عند فتح الأظرفة خلال الحفل.

خصّصت الجائزة مكافأة مالية قدرها 700 ألف دينار جزائري، وهو مبلغ أقلّ من المكافآت التي كانت تمنحها للفائزين في طبعات سابقة

المادة الرابعة عشر : الطعن

لن يُقبل أي طعن مبني على شروط منح "الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية" ، تنظيمها أو نتائجها. ولن يقبل توجيه الطعون للجنة فيما يخص حقوق المؤلف النابعة من أطراف أخرى. التقدم بكتب مقترحة لأمانة الجائزة من طرف الناشر أو الكاتب ُيلزمه الاطلاع والموافقة على هذا القانون والذي سيُبث بكل الوسائل اللازمة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ناجي أمين بن باطة ينال جائزة الرّوائيين الشّباب

جائزة نصوص الصّحراء.. أربعة متوّجين